الرئيسية - محافظات وأقاليم - أبرز ماجاء في حوار السفير البريطاني لدى بلادنا مع صحيفة الرياض
أبرز ماجاء في حوار السفير البريطاني لدى بلادنا مع صحيفة الرياض
الساعة 09:21 مساءاً (الشرعية برس)

أجرت صحيفة الرياض السعودية اليوم حواراً مع السفير البريطاني لدى اليمن مايكل آرون وقف فيه أمام جملة القضايا المتعلقة بموقف المملكة المتحدة ورؤيتها للحل في اليمن، واتفاق استوكهولم، والوحدة اليمنية، ومستقبل اليمن.
"الثورة نت" تنشر أبرز ما جاء في حوار السفير البريطاني في عناوين: 

موقف المملكة المتحدة

- الحل في اليمن هو بتطبيق الاتفاقيات استناداً إلى إطار العمل الوارد في قرار مجلس الأمن رقم 2216 لإرساء الاستقرار والسلام في يمن موحد.

- سلامة السعودية الكاملة وخلو اليمن من أي تأثير إيراني هما أهم أهداف بريطانيا في اليمن، ولا تسوية سياسية قادرة على إنهاء الحرب دون تحقيق هذا الهدف.

- الأهداف البريطانية لليمن ليست بعيدة عن أهداف المملكة العربية السعودية، وأولوياتهم متقاربة معهم.

- بدون يمن موحد يعني صراعات أكبر أراها بأم عيني في كل جلسة واجتماع مع جماعات جنوبية مختلفة. 

- لايوجد موقف موحد ومنتظم مع الانفصال يجمع عليه الجنوبيون بالشكل الذي يحاول أن يصوره البعض.

اتفاق الحديدة
- بريطانيا ستدفع نحو إجبار الحوثيين على الالتزام بكل ما اتفقنا عليه في الحديدة ونتوقع حدوث هذا في الأسابيع المقبلة. 

- نحن مدركون لكل ما يحدث ونراقب الحوثي ، ولن نقبل سوى بالتزامه باتفاق الحديدة.

- سيكون هناك تحرك واستجابة دولية جادة إذا ما انتهكت الميليشيات الحوثية لاتفاق السويد.

مليشيا الحوثي سيست واستغلت المساعدات الإنسانية ورأينا الحوثيين يمنعون دخول مساعدات لأكثر من 3.5 مليون شخص لمدة شهر.

الحوثي وإيران وحزب الله

- قرار بريطانيا بتصنيف حزب الله اللبناني كمنظمة إرهابية، لا يمكن تجزئته عن دعم وتسليح حزب الله لميليشيا الحوثي.

- مليشيا الحوثي البدائية تحولت إلى شكلها الخطير الحالي بفعل تدريب حزب الله ودعم إيران.

- دور إيران وحزب الله في اليمن هو الأسوأ على الإطلاق، والعلاقة بين حزب الله والحوثي هي علاقة حقيقية وموجودة ، ولا تقبل بها بريطانيا.

- نحن ندفع لحل سلمي وسياسي ولكن لا نتهاون مع ضمان أمن واستقرار المنطقة وتطهيرها من أي نفوذ إيراني قد يصل إلى الحوثي أو غيره. 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص